Follow us on
Search
Or combine different search criteria.

Highlights

اجتماع إفتراضي شبكة تعلم البلديات المضيفة المتوسطية] ترتيبات التوأمة]

  • Starts: Jul 11, 2018
  • Ends: Jul 11, 2018
  • Location: Virtual
  • By: Center for Mediterranean Integration (CMI)
 
  • السياق

    لدعم الحكومات المحلية التي تواجه تدفق أعداد كبيرة من النازحين قسراً، يقوم مركز التكامل المتوسطي (CMI) بتنظيم دوري لتبادل المعرفة وبناء القدرات وأنشطة التعلم لممثلي البلديات الأعضاء في شبكة تعلم البلديات المضيفة (HMLN).

     

    خلال ورشة العمل التدريبية حول التخطيط الاستراتيجي للتنمية الاقتصادية المحلية في المجتمعات المضيفة في مارس 2018، شكل ممثلو البلديات من العراق والأردن ولبنان وفلسطين وتركيا مجموعات توأمة لتبادل التجارب والتعلم من عمل بعضهم البعض في التخطيط للتنمية الاقتصادية المحلية (LED). تتكون مجموعات التوأمة الخاصة بـ HMLN من مدينتين تتعاونان في تطوير أو تحديث استراتيجية LED الخاصة بها وتحديد الأفكار المبتكرة من أجل بيئة اقتصادية محلية أفضل في سياقها. وبدلاً من التوأمة البلدية الرسمية، فإن مجموعات التوأمة هي شراكات تعاونية وموجهة نحو الممارسة تهدف إلى تعزيز التعاون عبر البلاد على المستوى المحلي بين بلديتين تتقاسمان قضايا مماثلة. بعد إنشاء 11 مجموعة توأمة عبر البلاد، يسهل CMI الخطوات الأولى ويوجه أعضاء مجموعات التوأمة نحو تبادل الأقران الناجح.

     

    منذ يونيو 2016، تهدف شبكة تعلم البلديات المضيفة المتوسطية إلى دعم الحكومات المحلية المضيفة بالمعرفة القائمة على الأدلة وبناء القدرات لتحسين قدراتها على الاستجابة للنزوح القسري. استفادت الشبكة من العديد من ورش العمل وجهاً لوجه حول المواضيع ذات الأولوية، ودراسات استقصائية، بالإضافة إلى المناقشات عبر الإنترنت على المنصة التعاونية عبر الإنترنت Collaboration4Development (C4D). تدير شبكة البلديات المضيفة من مركز التكامل المتوسطي، كجزء من برنامج اللاجئين والمجتمعات المضيفة في البحر الأبيض المتوسط.

     

    الأهداف

     تهدف هذه اجتماع إفتراضي عبر الانترنت إلى:

          - ربط أعضاء HMLN النشطين الذين يشاركون في مجموعة توأمة؛

          - تقييم عمل مجموعات التوأمة ومشاركة التقدم الذي أحرزته؛

          - دعم تنظيم وجدول مجموعات التوأمة والتماس مشاركتها النشطة في

     

    المشاركة

    تستهدف هذه اجتماع إفتراضي عبر الانترنت أعضاء مجموعات توأمة شبكة تعلم البلديات المضيفة. نظرا لنطاقها، فإن المشاركة ستكون بناء على دعوة فقط