Follow us on
Search
Or combine different search criteria.

Blog

الهجرة الدولية والأراضي الأصلية والتنمية: بحثا عن نموذج جديد للتفاعلات

No votes yet
Jan 21, 2015 / 0 Comments
   

جاك ولد عودية*

 

ماذا سنناقش؟ الهجرة الدولية والمغتربون، والتنمية، والمواطن الأصلية للمهاجرين، والبلدان المضيفة ... والروابط التي يقيمها المهاجرون كل يوم والتي تضم جميع هذه العناصر. سنناقش هذه القضايا في 8 مشاركات. يرجى عدم التردد في التعليق وتوجيه النقد وتقديم الاقتراحات وطرح الأسئلة والاتفاق... هذا المساحة مخصصة للتعبير عن أنفسكم.

 

الحلقة 5 -  المهاجرون كعامل محفز للتنمية في بلد ما

 

المهاجرون لا يمكنهم بدء التنمية في بلدانهم الأصلية

 

توضح الدراسات الأكاديمية عن جميع البلدان، من وجهة نظر الاقتصاد الكلي، أن المهاجرين وحدهم لا يمكنهم دفع بلدانهم الأصلية إلى الأمام. وفي هذا الصدد، فإن العوامل المحلية هي الأساس.  ورغم أن المهاجرين لا يمكنهم بدء العملية على المستوى القطري، فبوسعهم "المساهمة في نجاحها" عن طريق مساندة العملية متى بدأت: إن انطلاق التنمية بقوة في بلدان مثل كوريا الجنوبية والصين وفيتنام هو الذي جعلها جاذبة للمستثمرين أو الباحثين أو أصحاب المشاريع الذين هاجروا من هذه البلدان.

 

وفي غياب تنمية شاملة على مستوى البلد، فإن مساهمات المهاجرين في بلدانهم الأصلية يمكن أن تكون مؤثرة إذا كانت مركزة في منطقة معينة.

 

يمكن للمهاجرين المساهمة في التنمية على مستوى الإقليمي على وجه الخصوص

 

يمكن للمهاجرين تقديم مساهمة كبيرة في مناطقهم الأصلية، حيث يمكن للجهات الفاعلة العمل معا عن كثب وإقامة روابط وعلاقات شخصية مبنية على الثقة. هكذا يمكن للمهاجرين ’المشاركة‘ في نُهج التنمية - عن طريق المشاركة في عمليات التعلم: مشاركتهم تكون أكثر كثافة في منطقة محددة في البلد ككل.

 

وبوصفهم أعضاء في المجتمعات في الجنوب، فإنه يمكنهم المشاركة في عملية التنمية المحلية، ولعب دور رئيسي في منطقة محددة كمحرك ومحفز: فالمهاجرون على دراية بمجتمعاتهم الأصلية، ولأنهم أعضاء في هذا المجتمع، فإنه يمكنهم بشكل شرعي وقانوني نقل المعارف التي اكتسبوها في الشمال، من خلال ترجمة وتسجيل هذه المعارف، وتطويعها للمعايير المحلية من أجل المساعدة في تعزيز آليات التعلم في العديد من المجالات.

 

ونهج نقل المعارف هو نهج مطلوب على نطاق أوسع تشتد الحاجة إليه لدراسة الروابط والصلات بين الهجرة والتنمية في البلدان الأصلية، التي كانوا يعتبرونها في كثير من الأحيان مجرد مقصد للتحويلات المالية فقط.

 

المهاجرون في الواقع "لا يحولون الأموال فقط"1. إنهم أيضاً ناقلون لأنماط الحياة، والعادات والتقاليد والقيم، والمهارات، ويوسعون شبكات معارفهم واتصالاتهم في إطار عابر للحدود. كذلك، فإنهم يستحدثون ويقدمون مناهج جديدة في التعليم (وخاصة للفتيات)، والصحة، والخصوبة (من خلال نقل ممارسات تشجيع توجه بلدانهم المضيفة بشأن تكوين أسر أقل عدداً - ويتوقف نقلها على نوع النظام الديموغرافي في البلدان المضيفة).  ويمكنهم أن يكونوا ’ناقلين نشطين‘ للممارسات المكتسبة من خلال علاقاتهم مع السلطات في البلدان المضيفة لهم، في مجال الحكم المحلي ببلدانهم الأصلية عندما يتولون مسؤوليات في جمعيات القرى أو يتولون رئاسة مكتب انتخابي في إحدى الوحدات الإدارية... كما يمكنهم أيضاً المساهمة في تنمية بلدانهم الأصلية وهم متواجدون في بلدانهم المضيفة من خلال فتح قنوات تسويق لمنتجات من بلدانهم الأصلية أو البلدان الأصلية لآبائهم.

 


1 - الشعار الذي تستخدمه شركة دولية لتحويل الأموال. ولا تتناسب هذه العمليات العميقة، أو ذات المهارة، أو غير المؤكدة، أو المتنوعة للغاية، أو المنظمة، أو الضمنية، بسهولة في عالم السياسات العامة.


 

جميع الحلقات:

 

  1. الحلقة االولى - الهجرة: ظاهرة متعددة األوجه
  2. الحلقة الثانية - التغير التدريجي في الهجرة، وكيفية فهمه والنظر إليه
  3. الحلقة 3 - الهجرة: هل هي مشكلة أم انعكاس ألحوال المجتمعات؟
  4. الحلقة 4 - ما العالقات والصالت التي تربط بين التنمية والهجرة؟
  5. الحلقة 5 - المهاجرون كعامل محفز للتنمية في بلد ما
  6. الحلقة 6 . كيف يمكن ربط الهجرة ربطاً قوياً بالتنمية في البلد األم؟
  7. الحلقة 7 - روابط التنمية التضامنية كر ٍد على الخصائص الجديدة لألراضي األصلية والمغتربين في الشتات
  8. الحلقة 8 توسيع مفهوم رابطة التنمية التضامنية إلى بقية دول العالم وقد تصبح رابطة التنمية التضامنية أكثر شيوعاً في صور مختلفة في المغرب وكذلك في كل البلدان المعنية بالهجرة

تنويه - بيان عدم المسؤولية : محتوى المشاركات المنشورة في هذه المدونة هو مسؤولية المؤلف وحده ولا يعكس وجهات نظر المؤسسات التي ينتمي إليها.

جاك ولد عودية

جاك ولد عودية باحث في مجال الاقتصاد السياسي للتنمية.

 الخبرة المهنية: حتى عام 2011: خبير اقتصادي في وزارة الاقتصاد (مديرية الخزينة): تحليل الأسس المؤسساتية والاقتصاد السياسي للتنمية، ولاسيما في العالم العربي. باحث مشارك بالمعهد الملكي للدراسات الاستراتيجية (المغرب).

 العمل التطوعي: رئيس جمعية "الهجرة والتنمية"، التي أسّسها مهاجرون مغاربة عام 1986. الموقع الإلكتروني للجمعية: http://www.migdev.org

 مؤلف للعديد من المنشورات، بما في ذلك: الاستئثار بالثروة أم إنشاؤها؟  تقارب غير متوقع بين الشمال والجنوب، دار غاليمار، النقاش رقم 178، يناير/كانون الثاني-فبراير/شباط 2014. الجهات الفاعلة الإنمائية من المهاجرين المغاربة (مع إيف بورون)، الإنسان والهجرة رقم 1303، يوليو/تموز-سبتمبر/أيلول 2013.

الموقع الإلكتروني للكاتب: www.jacques-ould-aoudia.net/  

Comments

Leave Your Comment